أهل اليمن ابشروا جاكم الفرج..!!!

الكاتب : اشكي لمن   المشاهدات : 351   الردود : 0    ‏2005-06-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-06-20
  1. اشكي لمن

    اشكي لمن عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-06-08
    المشاركات:
    418
    الإعجاب :
    0
    الحكومة تعلن عن استراتيجية لمواجهة أزمة المياه بتكلفة 5ر1 مليار دولار
    الصحوة نت الاقتصادية http://www.alsahwa-yemen.net/

    أعلنت وزارتي المياه والبيئة والزراعة والري عن استراتيجية وطنية لمعالجة أزمة المياه بتكلفة تصل إلى مليار ونصف المليار دولار.

    وأكدت الاستراتيجية التي أعدها ما يزيد عن مائة اختصاصي وممثلين عن المجتمع المدني ان العجز المائي السنوي يصل الى مليار متر مكعب، كما ان نسبة الفاقد من المياه في مؤسسات المياه والصرف الصحي الحكومية عالية جدا ويقترب من 45 – 50% من كميات المياه المنتجة.
    واوضحت الاستراتيجية ان الفجوة التمويلية في للاستراتيجية تقدر 560 مليون دولار، وبالمقابل تعهدت الحكومة والجهات المانحة بتمويل الاستراتيجية الخمسية بمليار دولار. وحذرت الاستراتيجية من استمرار تزايد العجز المائي السنوي الذي يقدر حالياً بحوالي مليار متر مكعب بحكم تزايد النمو السكاني، وأشارت الى ان الطلب على المياه للاستخدام المنزلي يتزايد باضطراد في المدن نتيجة للنمو السكاني وتقدر حسب الاستراتيجية كمية المياه الإضافية المطلوبة بحلول عام 2015م لقطا ع المياه والصرف الصحي في الحضر بـ100 مليون متر مكعب.

    واعتبرت الاستراتيجية التي نشرت اجزاء منها صحيفة الوحدة الرسمية زراعة القات يمثل دليلا على السحب الجائر للمياه، حيث أصبح يحتل مالا يقل عن نصف المساحة المروية في اليمن ويتزايد بمعدل 9% سنويا أضافة الى المساحة المزروعة بالمحاصيل الأخرى التي توسعت هي الأخرى بين الأعوام 1970-2000في الأعناب والبن بمعدل 3% ، 5% سنويا . وأوضحت ان السبب الرئيس في استنزاف الموارد المائية يتمثل في تدني كفاءة الري ولا تتجاوز 35% وسوء إدارة الموارد وقلة الأمطار والانفجار السكاني. ويقدر عدد المستفيدين اليمنيين من الشبكات العامة للمياه بـ 31% من السكان فيما حظي 21% بخدمات الصرف الصحي.

    وتعاني اليمن أزمة خانقة في المياه حيث لا تتجاوز حصة الفرد من المياه السنوية 125 مترا مكعبا في السنة ( المتوسط العالمي 7500 متر مكعب في السنة ) وقدر حجم الاستهلاك السنوي من المياه في عام 200 بـ 3,4 بليون متر مكعب متجاوزا ثلث الموارد السنوية من المياه العذبة المتجددة.

     

مشاركة هذه الصفحة