الحركة الجديدة تطالب بتنحي الرئيس اليمني

الكاتب : maktryy   المشاهدات : 419   الردود : 2    ‏2005-06-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-06-20
  1. maktryy

    maktryy عضو

    التسجيل :
    ‏2005-06-06
    المشاركات:
    65
    الإعجاب :
    0
    [gdwl]

    http://www.aljazeera.net/NR/exeres/96E14B3B-B34C-4F7C-A65A-9C327F80F36D.htm





    الحركة الجديدة تطالب بتنحي الرئيس اليمني (رويترز-أرشيف)



    عبده عايش-صنعاء


    يبدو أن حركة" كفاية" المصرية المعارضة للرئيس مبارك ونظامه الحاكم قد ألهمت سياسيين في اليمن تبني حركة معارضة مشابهة، ولكنها تحمل أسما أكثر استفزازا، وهي "ارحلوا" كما أطلق عليها مؤسساها وهما ناشطان يمنيان، أحدهما كاتب يساري ورجل أمن دولة سابق في عدن قبل الوحدة، والآخر يرأس مجلس شورى حزب اتحاد القوى الشعبية المحسوب على التيار الزيدي.


    و"ارحلوا" كما يقول الكاتب والناشط السياسي عبد الرحيم محسن هي حركة شعبية ديمقراطية للتغيير السلمي الديمقراطي، وتستقطب كل الشرائح والفئات التي تضررت من النظام الأمني والاستخباراتي والقائم على الأسرية والقروية في اليمن".

    وأوضح محسن في حديث للجزيرة نت أن حركته نشأت على خلفية الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والإدارية المنهارة في اليمن، وهي خلفية "الاستبداد المركب والفساد الفوقي الذي علّم التخريب الداخلي للنظام السياسي والاجتماعي".

    ونفى أن تكون حركة "ارحلوا" شبيهة بحركة كفاية المصرية، وقال إنها جاءت في إطار الضرورات المحلية للتغيير والإصلاح السياسي الجذري، مشيرا إلى أنها تتماهى مع المشروع الدولي من أجل تطبيق مبدأي الحرية والديمقراطية.

    لكنه شدد على أن حركة "ارحلوا" يمنية 100%، وقال "ليست لنا حتى الآن أي علاقة بأي أطراف دولية أجنبية أو يمنية، نحن نبت الشعب اليمني".

    وأوضح الناشط والمعارض اليمني أن حركته لا تناوئ أشخاصا، مؤكدا على مناوئة "نظام سياسي ينطوي على طابع أمني واستخباراتي أمنن كل المؤسسات، وشل فعالية مجلسي النواب والشورى، وركن الحكومة واخترق كل منظمات المجتمع المدني، وأرهب كل من له رأي، ومارس الإرهاب على كل المجتمع".

    وأكد أن الحركة الوليدة ستناضل نضالا سلميا ديمقراطيا من خلال دفع الجماهير لصناديق الاقتراع سواء في الانتخابات البرلمانية والرئاسية وسندعو قريبا "لتنحي الرئيس علي عبدالله صالح عن رئاسة الدولة".

    وأضاف "نحن بصدد إعداد مسودة دستور جديد ستقدمه الحركة للشارع الشعبي والسياسي بديلا للدستور الحالي المشخص الذي سلب المؤسسات القائمة حريتها وفعاليتها وأفسد حتى مؤسسة القضاء".

    حركة إقصائية
    في المقابل يرى الدكتور فارس السقاف رئيس مركز دراسات المستقبل أن هذه الحركة ليست سوى دعوة فردية وليس لها أي امتداد شعبي ولا تجذر سياسي.

    وقال في حديث خاص بالجزيرة نت "لقد وقعت الحركة في خطأ إستراتيجي كبير، في الموضوع والأشخاص والتوقيت أيضا، فهي حركة عنصرية إقصائية عندما تسمت باسم ارحلوا، وليست لها أي مبررات أو دواع موضوعية، وأعتقد أنها منتحرة بهذا الاسم، لأنها تقصد بذلك الذين في السلطة وكأنما اليمن ليست بلادهم، أو أنهم هبطوا علينا من كوكب آخر".

    وأشار السقاف إلى أن جميع القوى السياسية باليمن تتفق على قواعد اللعبة السياسية وليست هناك من تشابه بين اليمن والدول الأخرى التي تطالب حركاتها بتغيير النظام السياسي.

    وأوضح أن النظام السياسي في اليمن جاء نتيجة تطورات ومتغيرات وشرعية دستورية تراضى عليها الجميع، وتوجد في الساحة أحزاب سياسية معارضة شرعية وتوجد منظمات مجتمع مدني وهيئات دستورية وقضائية وحكومية كاملة السلطات.

    واعتبر المطالبة برحيل سلطة شرعية وديمقراطية انقلابا على هذه الشرعية، ودعا قوى التغيير والأحزاب السياسية وجماعات العمل الوطني أن تحشد نفسها وأن تنافس على كرسي الرئاسة بطريقة ديمقراطية.

    وعاب السقاف على البعض حين يظن أن السلطة أو الأنظمة السياسية قد أزف رحيلها وأنها تستعد للاقتلاع، وقال "التغيير يجب أن يأتي من الداخل لدواع وحاجات داخلية، والتدخل الخارجي لا يعطينا ما نريد، كما نطلب أيضا من الحكام ألا يعتمدوا على الخارج في حماية أنفسهم ومصالحهم وأنظمتهم".
    _____________
    مراسل الجزيرة نت


    المصدر:
    [/gdwl]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-06-20
  3. alabrak

    alabrak عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-17
    المشاركات:
    1,840
    الإعجاب :
    0
    شي حلو التغير من الداخل وكلمت ارحلو منا سبة
    هل سيسمعو
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-06-20
  5. هارون

    هارون قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-02-02
    المشاركات:
    3,279
    الإعجاب :
    0
    يا ناس في ناس تحب الحروب والله وبعدين فين هم عايشين خارج حتى لو حصل التغير هم مش مؤهلين لها نحن نريد رجل عاش همنا وفقرا هكذا لازم نفكر الذي نريده يكون انسان ذو وطنيه مش من الناس الذين يزرعو الفتن وشكرا
     

مشاركة هذه الصفحة