البرلمان يستجيب لمطالب مدرسي الجامعات بعد حملهم نعشها امامه

الكاتب : احمد سعد   المشاهدات : 512   الردود : 1    ‏2005-06-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-06-19
  1. احمد سعد

    احمد سعد عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-06-12
    المشاركات:
    1,852
    الإعجاب :
    0
    البرلمان يستجيب لمطالب مدرسي الجامعات بعد حملهم نعشها امامه- مرفق صور الجنازه -

    [البرلمان يستجيب لمطالب مدرسي الجامعات بعد حملهم نعشها امامه- مرفق صور الجنازه-[/size][/size]



    وافق مجلس النواب اليوم على إضافة بند في المادة الثامنة من قانون الوظائف والأجور والمرتبات إستجابةً للمطالب التي تقدم بها أعضاء هيئة التدريس في عدد من الجامعات اليمنية والمتمثلة في تخصيص وحدة فنية خاصة بهم تستثنيهم أسوة في ذلك بموظفي رئاسة الجمهورية ورئاسة الوزراء ومجلس النواب ثم تقديراً لجهودهم التربوية والتعليمية .

    جاء ذلك عقب اعتصام رمزي قام به العشرات من مدرسي الجامعات الحكومية حملوا فيه جنازة رمزية كتبوا عليها (الجامعات اليمنية والتعليم العالي) في إشارة إلى
    وفاة التعليم طالماأقر مشروع الاستراتيجية الوطنية للأجور والمرتبات على صورته المعدة مسبقاً ، وحمل المعتصمون شعارات تنديدية باستراتيجية الوظائف والأجور، وهددوا بتصعيد فعالياتهم الاحتجاجية إلى رئاسة الجمهورية مالم يستجب نواب الشعب لمطالبهم .

    وأكد الأكاديميون في رسالتهم الموجهة للشيخ عبدالله بن حسين الأحمر رئيس مجلس النواب وأعضاء البرلمان على أن إقرار هذه الإستراتيجية "يعد تهديداً لاستمرار وتطوير العملية التربوية والتعليمية في البلاد والمغامرة بمستقبل الأجيال القادمة" مشيرين إلى ذلك بما نصه "علينا أن ننتظر الخراب الآتي إذا تمت المصادقة على ذلك".


    ودعوا أعضاء البرلمان إلى إعادة النظر في وضع أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم وضرورة أن تشملهم المادة (8) من الباب الثالث من قانون الوظائف والأجور والمرتبات الأمر الذي استجاب له النائب عزام صلاح رئيس لجنة القوى العاملة في المجلس والذي وعد بتبني مطالبهم وهو ما وعدت به الحكومة في وقت سابق .

    من جانبه أكد وزير الخدمة المدنية على وجود اختلالات في الجامعات الحكومية منوهاً إلى أن إصلاح وضعهم سيرتبط ببيانات تتعلق بأدائهم مشيراً إلى أنه في الوقت الذي يفترض على مدرسي الجامعات أن يؤدوا (15000)ساعة دراسية كواجب عليهم ، فإن المعلومات تقول أنهم لا يؤدون إلا (4000)ساعة فقط من واجبهم .
    ،[/grade]
    [​IMG]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-06-20
  3. الثمثمى

    الثمثمى عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-11-01
    المشاركات:
    1,004
    الإعجاب :
    0
    أساتذة الجامعات يشيعون جنازة التعليم الجامعي إثر تجاهل الحكومة لمطالبهم الوظيفية

    مجلس النواب وعد بإعادة النظر في استراتيجية الأجور
    صنعاء ـ القدس العربي من خالد الحمادي:
    شيع أساتذة الجامعات اليمنية جنازة رمزية للتعليم الجامعي، أثناء اعتصامهم أمس أمام مجلس النواب اليمني (البرلمان)، احتجاجا علي استراتيجية الأجور الحكومية التي تعتزم الحكومة تنفيذها وتجاهلت الخصوصية لأساتذة الجامعات، حيث اعتبرتهم موظفين عاديين ضمن بقية موظفي القطاعات الحكومية الاخري.
    وذكر مصدر نقابي في نقابة هيئة التدريس بجامعة صنعاء لـ القدس العربي أن رفعهم للجنازة في هذا الاعتصام، إشارة الي الخراب الذي سيحل بالتعليم الجامعي إذا استمرت الحكومة في تجاهلها لمطالب هيئة التدريس بالجامعات، المتركزة حول ضرورة اعتماد كادر وظيفي ومالي خاص بأعضاء هيئة التدريس بالجامعات، يتناسب ومستواهم العلمي وطبيعة عملهم الشاق.
    وأكد الناطق الرسمي باسم نقابة هيئة التدريس بجامعة صنعاء الدكتور عبد الله فارع العزعزي أن استراتيجية الأجور الحكومية وضعت أساتذة الجامعات في خانة واحدة مع أبسط موظف إداري حكومي، واعتبر ذلك نوعا من الهضم لحقوقهم وعدم إنصاف في التعامل مع قضيتهم، وعدم مراعاة لخصوصية مهنتهم الرفيعة ولا للجهد الكبير الذي يبذلونه أثناء عملهم.
    وتحت ضغوط المعتصمين من هيئات التدريس الجامعية أمام البرلمان أعلنت لجنة القوي العاملة في المجلس النيابي موافقتها علي ضم أساتذة الجامعات ضمن الفئات المستثناة في مشروع الاستراتيجية الحكومية الوطنية للأجور والمرتبات، ووعدت بالوقوف الي جانب أساتذة الجامعات في هذه المطالب الملحة والتي تنعكس إيجابياتها علي الجميع. ونسب موقع المؤتمر نت الرسمي الي رئيس اللجنة البرلمانية عزام عبد الله صلاح قوله ان اللجنة ستضيف لمشروع الاستراتيجية نصاً يراعي وضع أعضاء هيئة تدريس الجامعات . مؤكدا أن اللجنة تعتزم تقديم طلب لإعادة المداولة البرلمانية للمادة 8 من مشروع هذا القانون.
    ووجه أساتذة الجامعات اليمنية رسالة احتجاج الي رئيس وأعضاء مجلس النواب أعلنوا فيها أن إقرار المجلس لاستراتيجية الأجور بشكلها الحالي يعد تهديداً لاستمرار وتطوير العملية التربوية والتعليمية في البلاد ونوعا من المغامرة بمستقبل الأجيال القادمة .
     

مشاركة هذه الصفحة