زبيد تراث عالمي مهدد بالانهيار

الكاتب : سامي   المشاهدات : 420   الردود : 4    ‏2002-02-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-02-02
  1. سامي

    سامي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-07-10
    المشاركات:
    2,853
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]

    تحيط كتل من الاسمنت المسلح والواح الصفيح بمبنى المسجد الكبير المتداعي وهو بناء اثري عمره حوالي الف سنة في مدينة زبيد اليمنية المدرجة على قائمة التراث العالمي.

    ويقول فرنسوا بورغا مدير المركز الفرنسي للدراسات اليمنية "ما تشهده زبيد فظيع وكنوز لا تقدر بثمن تتلاشى".

    ويؤكد بورغا "قاومت هذه المدينة الواقعة في سهل تهامة الساحلي في اليمن على مدى تسعة قرون. لكن منذ عقدين بدأت تتداعى".

    وزبيد مدرجة على قائمة التراث العالمي التي تضعها منظمة الامم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونيسكو)، على غرار العاصمة صنعاء وشبام محطة القوافل على طريق البخور والتوابل في حضرموت والتي تضم 500 "ناطحة سحاب" فاطلق عليها لقب "مانهاتن الصحراء".

    لكن ادراجها على هذه اللائحة لم تتبعه سياسة للمحافظة على المدينة من جانب سلطات اليمن الذي يعتبر من افقر دول العالم.

    وكتب بول بونانفان عالم الاجتماع والباحث في المركز الوطني للابحاث العلمية ان "زبيد التي بنيت في القرن الثالث الهجري كانت منارة في العالم العربي والاسلامي على عدة قرون بفضل جامعتها مسجد الاشاعر التي كانت تتمتع بالشهرة نفسها لجامعة الازهر في القاهرة".

    ويضيف هذا الباحث "لقد كانت ايضا مركزا تجاريا كبيرا بفضل موقعها المميز على المحور الدولي عدن-مكة الذي كانت تمر عبره المنتجات المنقولة من الهند الى حوض المتوسط".

    وتتعرض زبيد بقسوة اليوم لهجمات "الحداثة" العشوائية التي تهدد هذه المدينة صاحبة الماضي العريق.

    وتتألف المدينة اصلا من العمارات الطينية لكن مباني حديثة باتت تشوهها الان في حين تصاب الزخرفات القديمة بالتلف اما من جراء الاهمال او الابنية الحديثة التي تغطيها.

    ويخلف غياب نظام صرف كاف للمياه المبتذلة والامطار كوارث في هذه المدينة. يضاف الى ذلك تكدس القمامة واكياس البلاستيك في شوارع المدينة البالغ عدد سكانها 20 الف نسمة.

    ولا تزال زبيد مركزا مهما لتعليم المذهبين الفقهيين الاسلاميين الشافعي والحنفي فضلا عن انها مركز لعلوم دينية اخرى واللغة العربية.

    وبعد ادراج زبيد على قائمة التراث العالمي للبشرية امرت اليونيسكو بدراسة لحماية المدينة والمحافظة عليها.

    وارسلت بعثات مختصة بعلم الاثار والهندسة والسلالات بدعم مادي من اليونيسكو. واقترحت هذه البعثات 34 اجراء للمحافظة على زبيد مثل ترميم النصب وانقاذ المخطوطات.

    ويشدد بونانفان على ان "حماية المدينة يحتاج الى تعبئة عاجلة وكثيفة اذا اردنا المحافظة على احد اكبر معالم تاريخ البشرية".

    ويضيف ان "المحافظة على زبيد يستلزم اقامة البنى التحتية الضرورية ووضع النشاطات المنتجة التي تسمح باجراء هذه التحسينات على ان يتم اشراك السكان في برنامج الترميم هذا".

    ويعتبر بورغا ان "المحافظة على الكنوز الاثرية في اليمن يتطلب مساهمة اطراف مانحة من دول الخليج العربية".

    ويختيم بقوله "في كل يوم يمر، يضمحل كنز في اليمن وعلى الاطراف المانحة في الخليج ان تعرف ذلك. ففي النهاية ان الذي يموت هو تاريخهم مع انه تراث عالمي".
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-02-02
  3. قَـتَـبـان

    قَـتَـبـان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-01-06
    المشاركات:
    24,805
    الإعجاب :
    15
    أخي الغالي سامي

    أشكرك من كل قلبي على عملك الرائع

    للأسف لا تلقى المدن والمناطق السياحية أي إهتمام من قبل الحكومة بالرغم من أن لها مستقبل مشرق .

    دمت لنا أخي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-02-02
  5. سامي

    سامي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-07-10
    المشاركات:
    2,853
    الإعجاب :
    0
    شكرا اخي الحداد على التفاعل
    باقي التفاعل في الموضوع الاهم :):) اكيد انت عارفه :):)
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-02-10
  7. سامي

    سامي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-07-10
    المشاركات:
    2,853
    الإعجاب :
    0
    للرفع بجانب اخوتك :)
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-02-10
  9. قَـتَـبـان

    قَـتَـبـان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-01-06
    المشاركات:
    24,805
    الإعجاب :
    15
    إبشر عزيزي سامي .
     

مشاركة هذه الصفحة