مع انتشار المواقع على الشبكة العالمية

الكاتب : اليافعي2020   المشاهدات : 739   الردود : 0    ‏2005-06-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-06-07
  1. اليافعي2020

    اليافعي2020 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-09-01
    المشاركات:
    3,478
    الإعجاب :
    0
    مع انتشار مواقع الإنترنت، بدأ الكثير من الناس، حتى المبتدئون تقنياً، يحاولون اقتحام عالم إنشاء المواقع الخاصة بهم على الشبكة العنكبوتية. وإذا كانت الشركات تلجأ إلى المختصين لتصميم وإنشاء مواقع لها على الإنترنت لأن مثل هذه المواقع تكون عادة متطورة ومعقدة بعض الشيء، فإن العديد من الهواة يقومون بتطوير مواقعهم الإنترنتية بأنفسهم. وتقنية إنشاء هذه المواقع شائعة ومتاحة سواء في الكتب أو على الإنترنت، والأمر لا يستغرق سوى ساعات.
    في كل الأحوال يتطلب تطوير موقع على الإنترنت تخطيطا عميقا، وفهم العملية بأكملها قبل أن تبدأ. سيوفر عليك الكثير من الوقت والمال مع تقدم المشروع. وبالرغم من أن المواقع تتراوح بين عدة صفحات إلى مواقع في غاية التعقيد ذات مئات أو ألوف من الصفحات والصفات التفاعلية المتقدمة، فإن عملية التطوير واحدة.

    توجد 6 مراحل أساسية: التخطيط وتطوير المحتوى وتصميم الغرافيك والبرمجة والتسويق والترويج وأخيرا الصيانة. وربما تحتاج، اعتمادا على مجال خبرتك، إلى مساعدة في بعض أو جميع مراحل المشروع. فكر مثل الشخص الذي يشيد بيتا: أولا طور خطة جيدة ربما بمساعدة من معماري، ثم استأجر مقاولين للمهام المختلفة أو استأجر مقاولا عاما.

    * التخطيط

    * أولا، يجب أن تقرر من هم المتصفحون لموقعك. وهو أمر في غاية الأهمية لان العديد من القرارات المتعلقة بالتصميم والمحتوى تعتمد على ذلك. مثلاً، هل الموقع للأطفال أم البالغين؟ هل يشاهد المتصفحون موقعك من العمل أو المدرسة أو المنزل؟ ما مدى سرعة مقدم الخدمات؟ هل يريدون الاطلاع على معلومات أو التسلية؟

    ويجب أن يكون موقعك في غاية التنظيم، سواء بالنسبة لفائدة المطلعين أو لسهولة صيانته. فكر في استخدام بطاقات فهرس لكي تماثل صفحات الموقع. ويمكنك إعادة ترتيبها بسرعة.

    اقض اكبر قدر من الوقت في تصفح الإنترنت في هذه المرحلة. اطلع على المواقع التي تعجبك. الكثير من المواقع يشير إلى اسم الشركة المصممة وترتبط بموقعها على الإنترنت ولذا يمكنك مشاهدة المواقع التي صممتها الشركة. إذا ما قررت الحصول على مساعدة تأكد من أن الشركة التي تتعاقد معها ذات خبرة في مثل هذه المشروعات.

    تذكر أن الموقع هو عملية في حالة تقدم مستمر، ومعظم المواقع تتغير كثيرا لان التقنية تجعل التغييرات سهلة وسريعة ورخيصة نسبيا. وللحصول على معلومات تفصيلية، فإن أهم فهارس تطوير مواقع الإنترنت هو المكتبة الافتراضية لمطوري المواقع.

    ربما تسعى لتكليف كاتب مبدع، أو بالنسبة لموقع إنترنت تجاري تحتاج لشخص محترف في مجال العلاقات العامة لمساعدتك على كتابة بعض الأفكار الخاصة بشركتك ومنتجاتها وخدماتها.

    ومن بين محتويات الموقع هناك معلومات خدمات المستهلك، وهنا لا بد للمرء أن يسأل نفسه: ما هي نوعية الأسئلة التي يطرحها الناس معظم الوقت؟ إذا لم تكن لديك قائمة بالأسئلة التي اعتاد الناس طرحها، اجلس وحدك أو مع طاقمك واكتبها. ثم ضع هذه الأسئلة في موقعك. وكلما حصل عملاؤك على إجابات من موقعك، كلمت ازداد الإقبال على موقعك.

    بالنسبة للمواقع التجارية يجب تعيين مدير للموقع أو للمشروع وتكليفه بمهمة متابعة النصوص والغرافيك والبرامج المطلوبة لخلق محتويات ووضعها على الشبكة. ويمكن الحصول على هذا النوع من المساعدة بصفة مؤقتة إذا لم يكن لديك موظف لهذه المهمة.

    * تصميم الغرافيك

    * مهما كانت درجة تنظيم محتويات موقعك، فإن الغرافيك، أو الإخراج والرسوم التوضيحية والبيانية، في غاية الأهمية. والموقع ذو التصميم الجديد يترك انطباعات جيدة. ويستحسن تكرار بعض العناصر التصميمية الجيدة عبر الموقع لخلق الإحساس بالاستمرارية. والاستعانة بمصمم جيد يقدم مساعدة هائلة لنجاح موقعك. أهم الأشياء التي يجب تذكرها في ما يتعلق باختيار مصمم الغرافيك هي العمل مع محترفين يفهمون المطالب المميزة للإنترنت. فالقيود التقنية والفرص الخاصة بصفحات الإنترنت غريبة على كثير من المصممين الذين تدربوا في وسائط إعلام أخرى. فمتطلبات حجم الملفات وقيود الألوان ودرجة وضوح الصورة مختلفة تمام الاختلاف في الإنترنت عن تلك الخاصة بوسائل الإعلام المطبوعة.

    * البرمجة والمساعدة التقنية

    * بعد التخطيط لموقعك وإعداد المحتويات والغرافيك، ستحتاج لتحويل معلوماتك إلى شكل يمكن الإطلاع عليه عبر الإنترنت. ويمكنك تحقيق ذلك بتحويل النص إلى Html وتحويل الغرافيك إلى Gif أو Jbg. وتعلم أساسيات لغة Html أمر سهل. وإذا كان لديك عدة صفحات وبعض الوقت يمكنك القيام بذلك بنفسك، وإذا احتجت لمساعدة، يمكنك استخدام شخص متخصص. ويحصل مثل هذا الشخص في الولايات المتحدة مثلا على ما يتراوح بين 25 إلى 75 دولارا. والبرامج الإلكترونية الخاصة بتحويل النصوص المكتوبة إلىhtml يمكن أن تقدم لك مساعدة عظيمة. وفي الواقع فإن برنامج Microsoft Word يمكنه تحويل الوثيقة إلى ملف Html.

    وإذا ما بدأت العمل في الأشكال والنصوص وخرائط الصور أو عمليات التحويل على شبكة الإنترنت، فربما تحتاج إلى خدمات مبرمج. والعديد من المطورين يقدمون البرمجة في إطار خدماتهم. وعندما تنتهي من إعداد كل موادك فستحتاج إلى مكان لاستضافة الموقع. إذا كانت لديك خادم إنترنت خاص، فإن على مدير الشبكة تعلم المواهب الضرورية. ومعظم الأشخاص يضعون مواقعهم عبر تقديم خدمات الإنترنت، أو عن طريق شركة استضافة مواقع إنترنت.

    * التسويق والترويج

    * يعتبر إنشاء موقع متميز على الإنترنت غير ذي جدوى إذا لم يعرف الآخرون عنه شيئا، وارتباطا بوجود ملايين المواقع يمكن لعملية جذب الانتباه أن تكون هي التحدي. ويوفر بعض مصممي المواقع التسويق والترويج كجزء من خدمتهم. ويمكنك زيارة موقع مجلة مصمم الموقع للتعرف على الأفكار بشأن تسويق موقعك.

    ويمكنك الحصول على أشياء تخصك عبر تسجيل موقعك مع محركات البحث الكبرى على الإنترنت، وكل ذلك بخطوة واحدة. ويمكن لمسوق الإنترنت المحترف أن يساعد حقا في نشر النص سريعا وتوفير أفكار إبداعية لجلب مزيد من الناس إلى موقعك، من الراغبين في الإعلان على الشبكة.

    * الصيانة

    * مثل البيت، يحتاج موقع الإنترنت إلى صيانة منتظمة. لا ترتكب خطأ الافتراض أنه ما أن يكون الموقع على الإنترنت فان كل شيء سيكون على ما يرام. فإذا أردت من الناس العودة إلى موقعك فلابد من إضافة محتوى جديد وتحديث المادة الموجودة باستمرار. وهناك رسائل إلكترونية لابد من الإجابة عليها، وروابط لابد من تدقيقها، وربما إحصائيات لابد من تجديدها. وبالنسبة لموقع صغير لن يتطلب هذا أكثر من ساعتين أو ثلاث شهريا. وإذا أنفقت وقتا على تعلم لغة برمجة الإنترنت سيكون بوسعك القيام بذلك بنفسك.

    أما صيانة موقع كبير فيمكن أن تكون وظيفة بدوام كامل، ولهذا يتعين عليك أن تحسب تكاليف الصيانة المستمرة وتضعها في ميزانيتك. وإذا كنت تعمل مع مصمم موقع يساعدك في جوانب مشروعك فان هذه الشركة يمكن أن توفر لك اتفاقية صيانة تكون جزءا من العقد.
     

مشاركة هذه الصفحة