تخيلوا معي اني وزير وعرفت اني فاسد ومرتشي واريد محاكمه لاغفر عن ذنوبي اليكم النص

الكاتب : هارون   المشاهدات : 379   الردود : 1    ‏2005-06-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-06-05
  1. هارون

    هارون قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-02-02
    المشاركات:
    3,279
    الإعجاب :
    0
    نتخيل اني وزير لمجا ما واليوم الصباح قراءة في المجله اني قررت التنحي وتقديم نفسي للقضاء ليس الحكومي ولك للشعب
    وكتبت اني وزير موسسة فلان ارتشيت من فلان وفلان
    وبعت اشياء تخص الدوله ووظفت من اهلي اشخاص وقمت بشرا ء منازل وسيارات على حسار الدول بسر وشربت الخمور وان اليوم سبب تنحي اني لم اقدم الى الشعب شي وحسيت اني مذنب لاني رايت اليوم في الصباح اولادي احمد وخالد ويحيى تغيروا وصاروا لا يردوا السلام ولا ينامون في المنزل وبعض الاحيان يفعلون اشياء لا اعلمها لاني لا ايد ان اعلمها وانا لا اتمنى ان يكونوا اولادي هكذا غتالمت لما رايت من عشت لهم وسرقت لهم تغيروا وان ما كنت اظن انه سوف يسعدهم برخاء هو سبب تركهم لي وسلوك الطريق لا احبه لهم اولها ارتكاب معاصي وذالك لاني انا من اعطاهم وقوى سواعدهم على ظلم الناس الان انا متالم ولذا قررت التنحي وتسليم نفسي اليكم
    ماذا بعد كل هذا الثراء وانا لم استطع ان اكسب اطفالي شي ينفعهم بالعكس حطمتهم من جميع النواحي وما قتلني حينها
    اني رايتهم الكل في طريق واحد ما يدل ان الخطاء هو خطئي ارشدوني
    واني معترف بذنوبي






    لو واريد ان استخدم كلمة لو لكن لابد منها ان كل وزير ينظر الى ابنائه نظرة الاب
    لوجد ان ابنائه مهما كانوا في اضخم مدارس سوف يحس انهم ابتعدوا عنه
    اتمنى من كل وزير مراجعة نفسه لماذ ا كل هذا الثراء من اجل من ان التواضع شي جميل
    ان العمل المخلص يحصد مجد لا دراهم
    وان الوفاء يعطي الحب رساله اليكم
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-06-05
  3. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    كلام طيب ولكن الخوف لاتكون مثل بعض الوزراء الذين يعتقدون اعتقاد راسخ بأن أي شيء تطاله أياديهم يعتبر حلال ولا دخل له بالدين (يعني لايحللون ولا يحرمون) وهنا المشكلة 000

    تحياتي
     

مشاركة هذه الصفحة