مرجعيات النجف تنفي الاتصال بالسيد العلامة يحيى الديلمي

الكاتب : الضياء   المشاهدات : 380   الردود : 2    ‏2005-06-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-06-02
  1. الضياء

    الضياء عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-09-11
    المشاركات:
    519
    الإعجاب :
    0
    02/06/2005 18:06 (توقيت غرينتش)




    أعلنت مكاتب المرجعيات الدينية في النجف أنها لم توجه أية رسالة إلى يحيى الديلمي رجل الدين اليمني المحكوم عليه بالاعدام.
    مراسل "العالم الآن" محمد جاسم والتفاصيل:


    http://www.radiosawa.com/article_view.aspx?id=538735
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-06-02
  3. الضياء

    الضياء عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-09-11
    المشاركات:
    519
    الإعجاب :
    0
    02/06/2005
    وزارة الخارجية الايرانية تستدعي السفير اليمني في طهران

    استدعت وزارة الخارجية الايرانية السفير اليمني في طهران وسلمته مذكرة احتجاج على اتهامات احدى المحاكم اليمنية ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية.
    وقال مؤمني مدير دائرة الخليج الفارسي في وزارة الخارجية ان اتهامات المحكمة البدائية اليمنية تغاير باهداف الزيارة الاخيرة لوزير الخارجية اليمني الى طهران.
    وتطرق مؤمني الى الحوادث الاخيرة التي شهدها اليمن مؤكدا ان هذه القضايا شأن يمني داخلي مؤكدا على ضرورة حلها في اطار الديمقراطية ووحدة البلاد.
    من جانبه اشار السفير اليمني الى العلاقات الاخوية بين صنعاء وطهران مؤكدا رغبة مسؤولي بلاده في تعزيز العلاقات بين البلدين.


    http://www.irib.ir/worldservice/ArabicRADIO/Pages/News/islamic/2005-06/S02.htm#3
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-06-03
  5. النور المبين

    النور المبين عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-05-30
    المشاركات:
    504
    الإعجاب :
    0
    الحكم باعدام الديلمي بسبب رسالة السيستاني

    من ضمن التهم التي وجهة للديلمي هو تلقي رسالة من السيستاني في النجف وقد قلنا سابقا حل الامور يجب ان يكون داخليا اما ان الحكومة تجر الخارج الينا فهذا مرفوض واليكم نص التهم من

    من موقع ناس برس
    الإعدام للديلمي وثمان سجن لمفتاح

    30/5/2005

    ناس برس - صالح الصريمي


    حكمت المحكمة الإبتدائية الجزائية المتخصصة على يحيى الديلمي بالإعدام كما حكمت على محمد مفتاح بالحبس ثمان سنوات على خلفية التخابر مع سفارة إيران على قلب نظام الحكم في اليمن وكذلك تدريب شباب من عدة قبائل واستخدامهم لنفس الغرض بالاضافة إلى توجيه الأول رسالة إلى المرتضى المحطوري يقنعه فيها بأهمية التنظيم وضرورة إيجاد خطة لتدريب العناصر الصلبة لتنفيذ مهام التنظيم وحسب حيثيات الحكم اكد القاضي افادة الرسالة أن من مهام التنظيم التواصل مع اسرة آل حميد الدين في الخارج لتقديم الدعم .

    ووجه القاضي للديلمي العديد من التهم أولها تهمة تزعمه لتنظيم شباب صنعاء الذي نظم أربع مسيرات وكذلك عدة اعتصامات في المساجد إضافة إلى تلقيه دعوة من السيستاني المرجعية الشيعية في العراق كما انه ينتمي للشباب المؤمن الذي بدأ تنظيمه حسب تأكيد القاضي منذ 12 سنه كما ان الديلمي حرر رسالة لشخصيتين هامتين - امتنع القاضي عن ذكرهما - يطلب منهما دعم شباب صنعاء وسياسة التنظيم .
    وبالنسبة لحيثيات الحكم على محمد مفتاح فإنه حسب القاضي أحد قادة تنظيم شباب صنعاء كما أنه اشترك في الإعتصامات والمظاهرات التي نفذت من قبل التنظيم إضافة إلى اشتراكه في العديد من التهم الموجهة إلى الديلمي .

    من جانبه خاطب مفتاح وسائل الإعلام بعد طلبه من النيابة السماح له بالحديث ولو خمس دقائق بأنه منع من تصوير ملف القضية كما أنه محبو س منذ أربعة اشهر بتهمة ملفقة ولا يدري شيء عن محاكمته التي تتم بصورة سرية ولم يحضر أي جلسة متهما الأمن السياسي بانتهاك حقوقه .

    وأضاف مفتاح ان تسعة محامين امتنعوا من الترافع عنهم لجهلهم بالدعوى مؤكدا عدم تخليه عن المذهب الزيدي حتى لو قطع رأسه كونه حسب قوله مذهب أهل السنة واحتج لعدم تناول وسائل الإعلام لقضيتهما معتبرا المسألة قوة وتسلط أما القضاء فهو منعدم .

    وبرر القاضي تنصيب محامي للترافع عن المتهمين بقوله أن مفتاح كثير هدار ولا يسمح للقاضي بادارة الجلسة ويوجه كلام غير لائق .
    وقد منع مفتاح محاميه من الترافع عنه تحت مبرر أن المحاكمة باطلة وتعتبر امتداد للاجراءات القمعية منذ لاعتقال وحتى اليوم متهما النيابة بأخفاء كل التظلمات التي تقدم بها كما أنهم سحبوا عليه 50 الف نسخة من القرآن الكرم من مكتبته الخاصة وكذلك كتب تقدر بـ 100الف دولار حسب قوله .

    يذكر أن محاميا المتهين العزاني والرياشي استأنفا الحكم كما طلب الإدعاء ( النيابة ) المهلة لمدة 15 يوم للرد على حكم المحكمة .
    http://www.nasspress.com/news.asp?n_no=406
     

مشاركة هذه الصفحة