يامحمد قضية واجهتني

الكاتب : طيف مارب   المشاهدات : 380   الردود : 0    ‏2005-05-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-05-22
  1. طيف مارب

    طيف مارب عضو

    التسجيل :
    ‏2005-04-13
    المشاركات:
    213
    الإعجاب :
    1
    [poem=font="Simplified Arabic,4,white,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/3.gif" border="none,4,gray" type=1 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    يا محمد قضية واجهتني محيرة = خلت الفكر مابين الحقيقة ولأوهام
    ريم في قلبي احتلت مساحة كبيرة = مثل يوم الكويت احتلها جيش صدام
    أشعلت في الحشا والجوف نارا سعيرة = سببت في فؤادي جرح منه آلام
    من سهام العيون الساحرة والحويرة = صوبهن مثل طعن الخنجر القاتل السام
    صرت في وضع مأساوي وحالة خطيرة = بعدها الطرف ساهر يا محمد ولا نام
    تمتلك حسن بين الخلق ماشي نظيرة = مثلها في اليمن ماحد ولا مصر والشام
    وجهها طلعته مثل الشموس المنيرة = والجعود الحشيدة كنها ليل ظلام
    يوم قابلتها قدام وقت الظهيرة = تاه من حسنها عقلي وفي حبها هام
    قلت بالله يا ذات الصفات الشهيرة = وقفي كلمك لو تسمحي لي طلب هام
    قالت ايش الطلب قلت المطالب يسيرة = قالت افصح بما تقصد وما خاطرك رام
    قلت من وقتك المطلوب مدة قصيرة = اسالك باسمك اجمل اسم ما بين الاسام
    قالت انته بعقلك يا ولد أو بغيرة = يا ترى أنت في يقظته أو انته في أحلام
    قلت أشوفك ولا صدقت في الأمر حيرة = مادري أنتي حقيقة أم خيالات وأوهام
    قالت أنقذ حياتك لا يروك العشيرة = أو يروك اخوتي والأهل وأولاد الأعمام
    شف لهم دائما عادة حمية وغيرة = منهم كل شاجع ساعة الصدق جزام
    قلت من مات من أجلك ولاقى مصيره = له شهادة شهيد الحب مفروضة إلزام
    قالت اسمح لي امشي قلت إلى أين سيرة = قالت أرجوك من الإحراج باسير قدام
    قلت راعي ظروفي يا سمو الأميرة = بانظرة ديانا أم هاري ووليام
    ارفقي بي تري ماحد يعذب أسيرة = ديننا ما سمح قال إنها ذنب وآثام
    قالت أمرك فقلت انتي بحبي جديرة = طالما تقدري تشفي جروحي والالا م
     

مشاركة هذه الصفحة