هذه الرسالة وصلتني عبر الايميل 00بخصوص الحالة الصحية لأمير دولة الكويت

الكاتب : احمد سعيد   المشاهدات : 393   الردود : 1    ‏2005-05-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-05-20
  1. احمد سعيد

    احمد سعيد عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-02-14
    المشاركات:
    1,386
    الإعجاب :
    248
    هذه الرسالة وصلتني عبر الايميل 00ولا أدرى عن صحـة محتواها0
    أرجو تعليقكم عليها00
    --------------------------------------------------------------------

    تشكل السفارة الأردنية في الكويت مكتبا اقليميا مستتر للمخابرات الأردنية، حيث توجد غرف فيها لايجوز حتى لموظفي السفارة هناك دخولها ومعرفة مايدور داخلها بما في ذلك السفير نفسه ، وقد استطاعت السفارة خلال السنوات الماضية أن ترصد وتستطلع وتراقب كل شئ في الامارة الصغيرة وترسل تقاريرا بها الى الجهة الأم في الأردن التي توزع بدورها المعلومات المتاحة للجهة المحتاجة مقابل المال، إذ تتطوع جهات استخبارية عدة حول العالم لشراء تلك المعلومات الموثقة أحيانا بالصور والمستندات

    أخطر وآخر التقارير المرسلة من الكويت الى عمان تتعلق بمرض أمير الكويت جابر الصباح وسفره الى الولايات المتحدة للعلاج طبقا لوجهة النظر الرسمية الكويتية، لكن تقرير السفارة الأردنية في الكويت نسف هذه الرواية وحط مكانها رواية جديدة أقرب للتصديق.
    تقول الرواية الأردنية أن أمير الكويت دخل في غيبوبة مساء يوم الإثنين نصح الأطباء على أثرها ارساله الى الخارج وسط ارتباك شديد قبل أن حيث أستدعي كبار العائلة الحاكمة لتداول الموقف حيث اتفقوا على ارساله الى الولايات المتحدة وابقائه فيها شهورا طويلة، لكن المشكلة التي برزت هي أنه طبقا للدستور الكويتي يسمى ولي العهد الشيخ سعد الصباح وليا للعهد نائبا للأمير وهو مايتنافى ويتعارض مع حقيقة أن رئيس الوزراء الكويتي صباح الأحمد هو الذي يدير شؤون البلاد، وعلى اعتبار أن سعد العبدالله مريضا بسرطان القولون ويتحاشى المسؤولين الكويتيين طليا اشراكه في اللقاءات الرسمية واستقبال ضيوف الكويت بسبب فقدان الرجل لذاكرته وخروجه بشكل مفاجئ ودائم عن اللباقة والكياسة التي يفترض تواجدها بولي العهد.

    فتقرر ارجاء سفر الأمير عدة ساعات يعلن خلالها صباح الأحمد وليا للعهد واعفاء سعد العبدالله، ليسافر الأمير وان توفي فإن صباح الأحمد يعلن أميرا بحسب الدستور، قبل أن تنشأ مشكلة أخرى هي رفض كبير عائلة الصباح الشيخ سالم العلي رئيس الحرس الوطني الفكرة وبرفضه تغيين سعد العبدالله بهذه الصورة رأفة بماضي الرجل وخدماته للإمارة، ومرضه. لكن الموقف تعقد نهائيا صباح يوم الأربعاء بإعلان أطباء أجانب في القصر الأميري دخول جابر الأحمد في كوما يستحيل افاقته منها وأنه في حكم المتوفي، حيث استدعى صباح الأحمد رئيس الأركان الكويتي الفريق فهد الأمير وطلب منه أن يكون المسؤول العسكري رقم واحد وأن يرفض أي تعليمات أو أوامر لقيادة الحرس الوطني بتحريك قوات أو السيطرة على مبان، وطلب منه الإشاعة وسط القيادات العسكرية أنه تحدث للأمير واطمأن على صحته بل وتحادث معه، قبل أن يطلب منه نقل ولي العهد سعد العبدالله الى مكان سري وابقائه قيد الإقامة الجبرية الأمر الذي تقرر أن يكون في قصر الشعب المسكن العائلي لولي العهد، واجباره على التنحي خلال الأسبوعين المقبلين. لكن تحركات صباح الأحمد ومخططاته منيت بضربة قاصمة حيث توفي الأمير فعلا ورفعت عنه الأجهزة، فقرر صباح الأحمد ارسال الأمير المتوفى الى الولايات المتحدة كما لو أنه على قيد الحياة واقامة المراسم الوداعية في المطار، إذ قال تقرير المخابرات الأردنية أن وسائل الإعلام الكويتية لم تنشر ولو صورة واحدة لوداع للأمير في المطار الذي غاب عنه ولي العهد ورئيس الحرس الوطني سالم العلي، في الوقت الذي أرسل فيه مكتب صباح الأحمد للصحف الكويتية خبرا موحدا وصورة واحدة للشيوخ وهو يلوحون مودعين، ورسائل متبادلة بين جابر الأحمد وسعد العبدالله، حيث وضعت الصحف الكويتية صورة من الإرشيف لجابر الأحمد.

    مصادر كويتية قالت أن عدم ارتداء الأمير للملابس الرسمية وسوء حالته الصحية حالت دون تصويره، لكن الأمير بحسب المصادر على قيد الحياة بل ولوح فعلا للمودعين لحظة نقله للطائرة على الكرسي المتحرك. لكن ماقالته المصادر الكويتية يتنافى تماما مع ظهور سابق ونادر للأمير قبل أربع سنوات حينما كان يعالج من آثار جلطة دماغية (انظر الصورة) حيث بدا جابر الأحمد بروب للنوم وبدون عقال والشيب الغزير في لحيته التي بدت بيضاء تماما.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-05-20
  3. الثغر الباسم

    الثغر الباسم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-02-15
    المشاركات:
    269
    الإعجاب :
    0

    الله يحسن الخاتمة ...
     

مشاركة هذه الصفحة