التخاطر العقلي ...؟؟

الكاتب : مشتاق ياصنعاء   المشاهدات : 722   الردود : 4    ‏2005-05-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-05-05
  1. مشتاق ياصنعاء

    مشتاق ياصنعاء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-03-02
    المشاركات:
    22,338
    الإعجاب :
    766
    التخاطر ...؟؟؟



    قدرات الإنسان الخارقة قد تكون روحية المصدر (من الله) , و قد نكتسبها من التعلم , و لا تحدث عموماً إلا بتوفيق ٍ من الله..

    و من هذه القدرات التخاطر , والتي يعتقد المهتمون بهذا العلم انها طريقة الاتصال بين البشر في العصور القديمة.. و الله أعلم..! و انه مع التطور العلمي و التقني ضعفت قدرات الانسان بحيث فقد القدرة على الاتصال العقلي و الروحي كما كان بنو البشر في العهود القديمة.. و اصبح التخاطر ظاهرة , و نادرة أيضاً , ونعتبرها من الخوارق ..!

    التخاطر Telepathie هو انتقال افكار و صور عقلية بين الكائنات الحية من دون الاستعانة بالحواس الخمسة او باختصار نقل الافكار من عقل الى آخر بدون وسيط مادي..

    تقنية البلوتوث Bluetooth المعروفة و التي تُستخدم في جهاز تحكم التلفاز مثلا (الريموت كونترول) او كما انتشرت الآن في الهواتف النقالة و أجهزة الحاسب , تعتمد على نقل الملفات و البيانات من جهاز الى جهاز آخر عن طريق الموجات و بدون اسلاك .. بعضها قد يستقبل ويرسل , والبعض يستقبل فقط لكن لا يرسل.. عقل الانسان في حالة التخاطر كهذه الاجهزة ايضاً .. قد تتضح لك الصورة من خلال هذا المثال كما ارجو..

    التخاطر اذن استقبال للطاقة الصادرة من عقل أي شخص وتحليلها في عقل المستقبل ,اي انه يدرك افكار الاخرين و يعرف ما يدور في عقولهم و ايضا باستطاعته ارسال خواطره و ادخالها في عقول الآخرين .

    هذه الظاهرة لا يحكمها الزمان او المكان .. وهي غريزية فطرية , واستخدمها السابقون كآلية للبقاء بعيداً عن الحواس الطبيعية (الفيزيائية) الخمسة.. هي كتشغيل الراديو و ايجاد المحطة الصحيحة بالضبط ..

    هناك من تأتيه هذه المقدرة بسهولة , هناك من يصل فقط إلى البداية ولا يستطيع أن يكمل .. قد يرتبط ذلك بصفاءه الروحي.. وبايمانه بوجود هذه القدرات , والمفتاح او السر هنا في التأمل و التركيز ..وبالطبع بالتمرن الاكثر تحصل على الافضل ..

    بعض من وهبهم الله هذه الموهبة قد يصابون بالذهول او ربما يقودهم ذلك الى الجنون .. ففي التخاطر لا وجود للكذب .. فلِمَ الكذب و من يتخاطر يكون باقصى درجة من العفوية .. ويعتقد احيانا انه يتحدث مع نفسه ؟! ربما لو اصبح العالم يتصل بالتخاطر لعشنا بسلام..! ومن هنا يستطيع المُخاطر ان يملك القدرة على قراءة الافكار..

    في الاحلام ايضا هناك رسائل تخاطرية.. لكن عند الدخول في متهات الاحلام فنحن سنجول اكثر في الروح و في تفسير الاحلام والاتصال مع الارواح..

    المحبين هم اكثر قدرة على التخاطر, خاصة بأن ارواحهم تآلفت كما يقول الرسول -صلى الله عليه و سلم-: (الأرواح جنودٌ مجندة ما تعارف منها ائتلف و ما تناكر منها اختلف) .. إذن عند تآلف الأرواح تكبر الفرصة بوجود التخاطر .. ومن هؤلاء المحبين : أفراد العائلة الواحدة , الاصدقاء الحميمون, إحساس الأم عندما يكون أطفالها في ورطة , إحساس البعض بموت احد اعضاء عائلته ..

    عموماً ضع في بالك حديث الرسول عليه الصلاة والسلام وان الارواح عالم مختلف عن ما تراه في عينيك الماديتين , وايضا ضع في بالك ان الحالات التخاطرية قد تحدث طوال الوقت لكننا نفتقر الى الادراك للتعرف عليها ..

    التوأم ايضا يتخاطران فيما بينهما , فهما يملكان نفس التردد frequency , في العائلة الواحدة ايضا من يملك نفس التردد .. وهذا سبب آخر لسهولة ايصال هذه الطاقة التخاطرية , اذن فرص نجاح التخاطر مع افراد العائلة الواحدة تنجح اكثر مِن مَن هم خارج محيط هذه العائلة.. ليس في افرادها من البشر فقط , بل حتى الحيوانات الاليفة التي تعيش معهم .. تملك ذلك الحس الروحاني ..ربما عندما تجد في العالم من يملك ترددا قريبا من ترددك .. فهناك فرصة اكبر لتوارد الخواطر ..وهذا موضوع آخر ينفصل عن التخاطر لكن ربما تضحت لك الفكرة..





    المصدر جمعية فيزياء العرب


    أضيف أنا قرأت كتبا عن التخاطر وعن تجربة علمية تم التخاطر بها ومسجله علميا ومعمليا


    ما أريده من الشباب أي معلومة في هذا المجال ولا يبخل بها علينا


    مع خالص المحبة والتقدير


    مشتاق ياصنعاء
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-05-05
  3. المعماري

    المعماري عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-03-20
    المشاركات:
    1,449
    الإعجاب :
    1
    عن التؤم مااعتقد لان اولاد عمي نفس الصورة وما تدر تفرق بينهم بس مافي اتفاق بينهم ولافي اي شيئ
    وكذا اولاد عمتي لايوجد قسم مشترك ولا حتى الشكل الا الزبج وخفة الدم بس
    تحياتي معماري [/align[/
    overline]]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-05-06
  5. مشتاق ياصنعاء

    مشتاق ياصنعاء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-03-02
    المشاركات:
    22,338
    الإعجاب :
    766

    اهلا بالمعماري


    ليس كل التوأم طبعا بينهم تخاطر عقلي


    الأم وطفلها تحدث كثيرا


    عندما تصحى الأم من نومها فزعة قلقة بدون أي سبب


    وتذهب الى غرفة طفلها لتجده على وشك أن يقع من على السرير


    ماتفسير هذا الحادث أليس تخاطرا


    كنت اتمنى أن يكون أولاد عمك لديهم هذه الموهبة فربما أفادونا بمعلومة


    ألف شكر للمرور


    مع خالص المحبة والتقدير
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-05-06
  7. abbad4004

    abbad4004 عضو

    التسجيل :
    ‏2004-12-18
    المشاركات:
    91
    الإعجاب :
    0
    التخاطر

    أخي العزيز موضوعك شيق وجاذب للإهتمام وقد سبق لي قراءة كتاب عن التخاطر عندما كنت في الثانوية وكل ما أذكرة عن التخاطر : "أن التخاطر هي عملية إرسال رسالة ذهنية من شخص يمتلك قدرات خارقة إلى شخص متلقى يقوم بتحويل هذه الرسالة الذهنية إلى كلام على لسان المتلقى مثل والتجربة كانت إرسال رسالة ذهنية إلى مذيع نشرة أخبار على الهواء مما يجعله يرتبك ويقوم بنطق بعض من الكلام التي ليس لها أي أرتباط بالأخبار . والتخاطر عملية متعلقة بعلم الميتافيزيكا أو علم خوارق العادات أو علم ما وراء الطبيعة على الرغم من رفض بعض العلماء العرب والمسلمين لهذه الظاهرة
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-05-06
  9. مشتاق ياصنعاء

    مشتاق ياصنعاء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-03-02
    المشاركات:
    22,338
    الإعجاب :
    766
    أخي العزيز موضوعك شيق وجاذب للإهتمام وقد سبق لي قراءة كتاب عن التخاطر عندما كنت في الثانوية وكل ما أذكرة عن التخاطر : "أن التخاطر هي عملية إرسال رسالة ذهنية من شخص يمتلك قدرات خارقة إلى شخص متلقى يقوم بتحويل هذه الرسالة الذهنية إلى كلام على لسان المتلقى مثل والتجربة كانت إرسال رسالة ذهنية إلى مذيع نشرة أخبار على الهواء مما يجعله يرتبك ويقوم بنطق بعض من الكلام التي ليس لها أي أرتباط بالأخبار . والتخاطر عملية متعلقة بعلم الميتافيزيكا أو علم خوارق العادات أو علم ما وراء الطبيعة على الرغم من رفض بعض العلماء العرب والمسلمين لهذه الظاهرة



    أشكرك اخي بعنف


    على هذه المداخلة الرائعة


    والعلم هو فعلا يدخل في علم الميتافيزيقيا او ماوراء الطبيعة


    ولي طلب اخي الكريم


    ممكن عنوان الكتاب اللذي قراته سابقا ربما أجده هنا او هناك


    ألف شكر للمرور


    مع خالص المحبة والتقدير
     

مشاركة هذه الصفحة