الرئيس والاحمر:الخلاف الذي يصنع التغيير في اليمن!

الكاتب : الشعاع   المشاهدات : 1,977   الردود : 39    ‏2005-05-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-05-04
  1. الشعاع

    الشعاع عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    728
    الإعجاب :
    0
    لايتمنى يمني يحب وطنه، ويحلم بالتغيير و بمستقبل مشرق الخلاف بين رجل وآخر كما يتمنى الخلاف بين الرئيس والشيخ الاحمر!.
    ذلك ما قاله أحد السياسيين بالامس وهو يعلق بأسف على الخبر الذي أورده موقع (ناس برس) الاخباري اليمني: أن الشيخ الاحمر قد توجه بطائرة خاصة الى الحديدة ليقابل الرئيس هناك!
    وأردف قائلا: لقد استبشرنا خيرا ونحن نرى الشيخ الاحمر ينحاز بقوة لخيار المعارضة اليمنية التي تطالب بالتغيير واصلاح اليمن ومحاربة الفساد، بل لقد كان خطابه الشهير امام المؤتمر العام الثالث للاصلاح والذي حذر فيه من دخول اليمن في النفق المظلم!، وما نتج عنه من ردود فعل غير مسبوقة من قبل المؤتمر والرئيس كانت بمثابة الانقلاب على الثوابت الوطنية على حد تعبير الشيخ الاحمر، كان ذلك الخطاب يشكل تحولا في مسار الحركة الوطنية وتعزيزا قويا للاصطفاف الجماهيري ممثلا باللقاء المشترك وأحزاب المعارضة وعموم ابناء الشعب.
    لقد اثبتت الاحداث عبر تاريخ اليمن المعاصر غلبة كفة الفريق الذي يقف فيه الشيخ الاحمر سواء كان ذلك عند وقوفه مع السلال عند اندلاع الثورة او مع الحمدي على الارياني او مع صالح ضد الجبهة و التخريب اواخر السبعينات وبداية الثمانينات او مع الشرعية الدستورية عام 94!.
    ولذلك فلقد استبشرت المعارضة خيرا عندما خرج من صمته الذي طال امده!، مما جعل الرئيس يخلو له الجو فيستفرد بالحكم لينفش ريشة ويبسط ذراعه ليمتلك كل شيء في الوطن سلطة ومعارضة حاضرا ومستقبلا مالا واعلاما في حياته او من بعد موته!، حتى اوصل اليمن الى مشارف النفق المظلم بسبب سياساته الخرقاء التي أفسدت كل شيء في الوطن مما يصعب بعد ذلك على الشرفاء الوطنيين معالجته!!.
    لقد تسارعت الاحداث في الايام القليلة الماضية نحو تسوية غير واضحة المعالم بين الشيخ الاحمر والرئيس بعد ادراك الاخير صعوبة تجاوز الشيخ الاحمر خاصة بعد ان وجد ضخامة ردود الفعل الجماهيرية بعد الاساءات غير المسئولة التي نشرتها الصحف الناطقة باسم الحزب الحاكم!
    حيث لمسنا دعوة المؤتمر الحاكم للحوار استجابة لطلب المعارضة وشكل لذلك لجنة برئاسة الدكتور الارياني، كما احدث بعض التغييرات في رئاسة تحرير صحف الحزب الحاكم والصحف الحكومية كان منها رئيس تحرير الميثاق والمؤتمر نت!.
    الشيخ الاحمر خفف من لهجته تجاه السلطة مؤخرا فبعد ان كان قد قال في مقابلته لقناة الجزيرة ان الحديث عن انتخابات الرئاسة سابق لاوانه!، الا انه في مقابلته الاخيرة مع صحيفة الناس اليمنية قد دعا لاجراء حوار قبل الانتخابات الرئاسية والمحلية التي يؤمل ان تتم العام القادم، ذاكرا انها ستكون شديدة المنافسة!، دون ان يذكر ماهية هذا الحوار! ولعل هذه الدعوة كانت من ضمن الاسباب لبداية التقارب بينه وبين الرئيس وهو ما لاحظه البعض مؤخرا عندما حضر مع الشيخ الزنداني استقبال بعض أعضاء مجلس شورى دولة البحرين الشقيقة بحضور الاخ الرئيس!.
    ومن هنا فاننا نامل استمرار انحياز الشيخ الاحمر لقضايا الشعب وايقاف سياسة المصالحة والمداهنة العقيمة التي اضرت بحاضر ومستقبل اليمن، والحوار الجاد نحو التغيير المسئول الذي يضع المصلحة العليا للوطن فوق اي اعتبار وانا لمنتظرون.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-05-04
  3. Mazaj

    Mazaj عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-05-03
    المشاركات:
    366
    الإعجاب :
    0
    [align=right][align=right]
    (العقلية) و (التاريخ) و (الجغرافيا) جميعها تقول بأن هذه الأمال التي يتم تعليقها عى الأحمر سراب يظنه المواطن الغلبان ماء.

    صالح و الأحمر يمثلان نفس العقلية ، ووجود كل منهما مرهون بالآخر ، فلا يعميكم و يصمكم حب الأحمر عن رؤية الحقيقة و التسليم بها
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-05-04
  5. Alsharafi

    Alsharafi عضو

    التسجيل :
    ‏2005-04-06
    المشاركات:
    160
    الإعجاب :
    0
    ديمه وخلفنا بابه

    كلامك صحيح وانا استغرب من كاتب الموضوع والذي شكله محلل سياسي بس للاسف اعتقد ان صاحب البوفيه الي جنبنا فاهم احسن منه بمائة درجه
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-05-04
  7. الشعاع

    الشعاع عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    728
    الإعجاب :
    0
    الاخوان مزاج والشرفي
    مرحبا بكما في المجلس السياسي وواضح من تاريخ تسجيلكما انكما قد سجلتم خلال الايام القليلة الماضية فمرحبا بكما ويسعدنا مشاركاتكم المنحازة للتغيير والاصلاح للوطن.
    ارجو الا يفهم من كلامي ان انحياز الاحمر للمعارضة انه هو الذي سيرأس حكومة التغيير وأن ذلك عبارة عن خيمة خلفنا بابها على راي الجبري بعد الثورة!.
    ان المقصود هو ان يدعم المعارضة بحكم مكانته التاريخية والشعبية وهذا مكسب لا يختلف عليه اثنان ولا ينتطح عليه عنزان ولا مقهويان!.
    ان الخوف الذي يخشاه الحالمين والطامحين العاملين للتغيير هو ان يخرج الشيخ باتفاق يضغط به الشيخ على قيادة الاصلاح ترشيح الرئيس ولو للفترة القادمة مقابل احداث اصلاحات شكلية تؤجل المواجهة لاغير وتطيل امد معاناة ابناء الشعب ومن ثم تشق صف اللقاء المشترك!!!.
    مع تحياتي المشعة بوهج الحرية والسلام والاصلاح والمحبة
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-05-04
  9. Mazaj

    Mazaj عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-05-03
    المشاركات:
    366
    الإعجاب :
    0
    [align=right]أولا بعد رد مجاملة الترحيب بمثلها ، أسألك : هل تريد الإيحاء إلى إن أية تنازلات سيقدمها الإصلاح - مثلما قدمها سابقا - ستكون نتيجة ضغوط من الأحمر ؟؟ ... يعني هل هو وقت البحث عن المبررات و تقديم التوبة على الذنب ؟؟؟
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-05-04
  11. رشيدة القيلي

    رشيدة القيلي كاتبة صحفية

    التسجيل :
    ‏2003-05-18
    المشاركات:
    1,385
    الإعجاب :
    0
    نعم اخي الشعاع
    كلنا نأمل ذلك
    فانحياز الاحمر لقضايانا او حتى لبعضها
    يجعل الوطن غير قابل ليكون فريسة سهلة
    لطواغيت الفساد وفراعنة التسلط
    الله لا تخيب أملنا
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-05-04
  13. سمير جبران

    سمير جبران كاتب صحفي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-12-03
    المشاركات:
    971
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    مؤسسة المصدر للصحافة والاعلام
    أخي العزيز الشعاع
    تحية وتقدير

    للأسف أخي الشعاع كلما قلنا ان الشيخ عبد الله استفاد من بعض المواقف تبين لنا ان ذلك غير صحيح لأسباب وتقديرات لا نعلمها .. وبخصوص تخوفك من ان يقوم الشيخ بالضغط على الاصلاح بشأن انتخاب الرئيس بناء على اتفاق مع الرئيس فاطمئنك الى ان ذلك لن يحدث , ولعل كلمة الامين العام المنشورة في عدد سابق في الصحوة تشير إلى ذلك .. وفضلا عن ذلك رأي الغالبية الواسعة من القواعد والقيادات الوسطية والعليا للاصلاح !

     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-05-04
  15. رشيدة القيلي

    رشيدة القيلي كاتبة صحفية

    التسجيل :
    ‏2003-05-18
    المشاركات:
    1,385
    الإعجاب :
    0
    لكني اخشى ان يفاجئنا الاخ / الامين العام / اليدومي بقوله :

    الرئيس هو مرشح الاصلاح
    ولا ندري من هو مرشح المؤتمر !!

    كما حدث وقال هذا التصريح في مؤتمر صحفي ايام انتخابات الرئاسة السابقة
    وكنت حاضرة في ذلك المؤتمر
    حيث شاهدت على وجوه الزملاء الصحفيين علامات الدهشة والاستغراب والسخرية
    من هذا التصريح الذي اعتبره شطحة تملقية
    ما كان يليق بالامين العام ان يقع فيها
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-05-04
  17. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    أخي الشعاع
    هذه الرسالة المفتوحة التي كان كاتب هذه السطور قد وجهها للشيخ الاحمر
    بعد الزوبعة المؤتمرية التي تلت حديث الشيخ عن النفق المظلم الذي تمر فيه البلاد
    ولست ادري إن كان احد قد اوصل فحواها اليه؟!
    على العموم الذي بدا ويبدو حتى الأن منذ تلك الايام
    أن الشيخ مازال يمارس حكمته المعهودة:
    "ما بدا علينا بدينا عليه"
    وهي حكمة منتهية الصلاحية
    لأن النفق المظلم الذي تسير فيه بلادنا
    و الذي اشار اليه الشيخ عبدالله ثم نسية او تناساه كما يبدو
    يقتضي المبادرة واعلان حالة الاستنفار للخروج منه
    وإلا نستمر كما تقتضي حكمة الشيخ حتى تقع البلاد كلها في هاوية الفتنة
    ثم نبحث عن حلول او مخارج
    فالواقعة هذه المرة لن تكون كسابقاتها
    ومسايرة ثنائي الاستبداد والفساد مقابل الحصول على مغانم شخصية او حزبية
    او حتى وعود بالاصلاح والترقيع
    كل ذلك لايجدي سبيلا ولا نفعا
    وقد صار التغيير ضرورة حتمية لمواجهة قوة العادة
    ومن لم يقبل التغيير ويسعى اليه ويدفع ثمنه واستحقاقاته طواعية
    جرفه السيل ثم لم يأبه احد له
    فهل يتأمل الشيخ الاحمر في الواقع والوقائع
    وهل يتأمل الرئيس "الصالح"
    قبل فوات الاوان؟!
    نأمل ذلك!
    ونسأل الله أن يجنب شعبنا وبلادنا كل مكروه
    وللجميع
    خالص التحيات المعطرة بعبق البُن
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-05-04
  19. سمير جبران

    سمير جبران كاتب صحفي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-12-03
    المشاركات:
    971
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    مؤسسة المصدر للصحافة والاعلام
    استاذة رشيدة

    لن يحدث وان حدث فسيحدث مالا يحمد عقباه :mad:

    بخصوص موضوع التملق فهو لم يكن تملقا من اجل مصلحة شخصية بقدر ماكان قرارا سياسيا له ظروفه مثلما ان هناك الآن ظروف تستدعي اتخاذ قرار مغاير
     

مشاركة هذه الصفحة