مرض الكبد

الكاتب : نبيل الظمين   المشاهدات : 790   الردود : 5    ‏2005-05-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-05-01
  1. نبيل الظمين

    نبيل الظمين عضو

    التسجيل :
    ‏2004-10-04
    المشاركات:
    53
    الإعجاب :
    0
    الكبد

    Liver


    --------------------------------------------------------------------------------




    الكبد هي أكبر أعضاء الجسم البشري وتقع في الجزء الأيمن العلوي من تجويف البطن تحت الحجاب الحاجز خلف الأضلع. تتكون الكبد من فصين رئيسين هما الفص الأيمن والفص الأيسر وآخرين صغيرين. في أسفل الفص الأيمن تقع المرارة والتي تتصل بالكبد عن طريق القناة المرارية ، والتي تقوم بتخزين العصارة الصفراوية المفرزة من الكبد.

    الكبد قادرة على أن تقوم بجميع وظائفها بشكل شبه طبيعي بـ 25 % من طاقتها لذا فلديها قدرة على أداء وظائفها حتى بعد فقدان 75 % من قدرتها الوظيفية
    باختصار شديد سوف نوجز وظائف الكبد في النقاط التالية:
    1. تقوم بدور رئيسي في التعامل مع السكريات والبروتينات والدهون في جسم الإنسان.
    2. تصنع مئات الأنواع من البروتينات التي يحتاج إليها الجسم في بناء خلاياه المتعددة في الأعضاء المختلفة.
    3. تفرز العصارة الصفراوية الكبدية التي تقوم بدور رئيسي في هضم الطعام والمساعدة على امتصاصه وخاصة الدهنيات.
    4. تحول الأحماض الأمينية إلى يوريا Urea.
    5. الكبد جزء مهم من أجزاء الجهاز المناعي في الجسم.
    6. بواسطة الأنزيمات المتنوعة والكثيرة جدا الكبد لديها القدرة على التعامل مع آلاف المركبات الكيميائية والعقاقير المختلفة وتحويل أغلبها من مواد سامة إلى مواد غير سامة أو مواد نافعة.
    7. الكبد لها مهام أخرى كثيرة مثل:
    § تكوين خلايا الدم الحمراء في الجنين داخل الرحم.
    § تخزين الحديد وبعض المعادن الأخرى بالإضافة إلى الفيتامينات المهمة في الجسم.
    § حفظ التوازن الهرموني في جسم الإنسان.
    يطلق مسمى وظائف الكبد على فحوصات الدم (Liver Function Tests) ومختصرها LFTS والتي تشمل ما يلي:
    ‌أ- مستوى الصفراء في الدم Bilirubin.
    ‌ب- مستوى البروتينيات والألبيومين Total protein & Albumin.
    ‌ج- مستوى أنزيمات الكبد مثل AST, ALT, ALP, GGT.
    إن ارتفاع مستوى الأنزيمات يدل على وجود خلل ما في الكبد أو في القنوات الصفراوية ، ولكنها لا تدل على قدرة الكبد الوظيفية ، وعندما تكون هذه الأنزيمات طبيعية فليس بالضرورة أن تكون الكبد سليمة

    --------------------------------------------------------------------------------
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-05-01
  3. as1

    as1 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-04-20
    المشاركات:
    811
    الإعجاب :
    0
    أخي الحبيب
    شكراً لك على هذا الجهد الكبير .. ولكن لي عتب عليك .. نزلت خلال هذه الدقائق (((3))) مواضيع ولم تشارك إخوانك النقاش في مشاركاتهم حتى نستفيد من فكرك وعلمك وتنال مواضيعك الاعجاب والمتابعة فهل تفعل حيث ان كثر المواضيع لعضو واحد يقوم في تنزيلها في وقت واحد تسبب ضياع المواضيع المهمة التي تناقش وتتسبب في ارباك .....؟ شكراً لك
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-05-04
  5. نبيل الظمين

    نبيل الظمين عضو

    التسجيل :
    ‏2004-10-04
    المشاركات:
    53
    الإعجاب :
    0
    [gdwl]
    [/gdwl]
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-05-05
  7. عبدالله

    عبدالله مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-12-24
    المشاركات:
    2,906
    الإعجاب :
    0
    عزيزي /نبيل الظمين :

    جميل ما كتبته هنا , ومجهود رائع وجميل .

    ويفضل انزال عدد قليل من المواضيع يومياً , حتى يتسنى للجميع المشاركة الفاعلة من اجل تحقيق اقصى قدر من الاستفادة والافاده.

    شكراً لحضورك الجميل.
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-05-08
  9. مشتاق ياصنعاء

    مشتاق ياصنعاء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-03-02
    المشاركات:
    22,338
    الإعجاب :
    766
    شكرا جزيلا للموضوع


    مع خالص المحبة والتقدير
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-05-08
  11. مشتاق ياصنعاء

    مشتاق ياصنعاء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-03-02
    المشاركات:
    22,338
    الإعجاب :
    766
    الكبد منطقة صناعية كاملة

    أعود للرد من جديد

    عن الكبد كنت قد طرجت موضوعا اضيف الرد هنا للفائدة





    الكبد منطقة صناعية كاملة



    الحمد لله رب العالمين ، وأشهد أن لا إله إلا الله وليُّ الصالحين، وأشهد أن سيدنا محمداً عبده ورسوله صاحب الخُلُقِ العظيم ، اللهمَّ صلِ وسلم وبارك على سيدنا محمدٍ وعلى آله وصحبه أجمعين .

    أيها الإخوة الأكارم ... لماذا نذهب بعيداً ؟ بين أيدينا جسدٌ فيه آياتٌ لا تنقضي ، في حقائق لا تنتهي ، فيه أدلةٌ قاطعةٌ على وجود الله وعلى عظمته وعلى وحدانيته ليس لها حدود ، أردت أن أضع بين أيديكم حقائق بسيطة يدرسها طلاَّب الطب في سنواتهم الأولى .

    هذا الكبد الذي هو في جسد كلٌ منا ، هذا العضو الذي لا يعلم الإنسان خطورته ، لو أنه تعطَّل ، أي أصابه تَشَمُّعٌ - كما يقولون - وكفَّ عن إنجاز وظائفه ثلاث ساعاتٍ فقط لانتهت حياة الإنسان .

    الكبد أيها الإخوة ، قد تشتري من السوق الكبد ، الكبد أيها الإخوة يقوم بخمسمئة وظيفة في جسم الإنسان ، قال بعض العلماء : نحتاج إلى إنجاز هذه الوظائف في حياتنا المادية إلى منطقةٍ صناعية ، لا إلـى معملٍ واحد ، بل إلى منطقة صناعية ، إن منطقة صناعية لا تكفي للقيام بما ينجزه الكبد .

    هل تصدقون أيها الإخوة أن في كبد الإنسان ما يزيد عن ثلاثمئة مليار خلية ؟ هذا الكبد الذي في جوفنا جميعاً ، فيه من الخلايا ما يزيد عن ثلاثمئة مليار خلية ، خلايا الدماغ مئة وأربعون مليارًا ، أما خلايا الكيد فثلاثمئة مليار ، وأن وزنه لا يزيد عن ألفٍ وخمسمئة غرام ، أيْ كيلو ونصف .

    هل تصدقون أيها الإخوة أن الكبد يتجدد تَجَدُّداً تاماً كل أربعة أشهر؟ كل أربعة أشهر كبدك جديد ، طوال العمر المديد ، وذلك لخطورته ، إن أسرع نموٍ للخلايا في جسم الإنسان خلايا الكبد، لو جاء طبيبٌ جراح ، واستأصل بمبضعه أربعة أخماس الكبد ، لأعاد الكبد بناء نفسه في ستة عشر أسبوعاً ، بالمِبْضَع لو استأصلنا أربعة أخماس الكبد ، ثم فتحنا البطن بعد ستة عشرَ أسبوعاً لوجدنا الكبد قد أعاد بناء ذاته .

    والشيء الذي لا يصدَّق أن خُمس الكبد وحده يكفي لأداء الوظائف، لأنه ليس في خلايا الكبد تخصّص ، كل خليةٍ من خلايا الكبد تقوم بخمسمئة وظيفة ، هناك تجانس في الوظائف ، وليس هناك تَخَصُّص ، إذاً خُمس الكبد يكفي لأداء وظائفه ، وأربعة أخماس الكبد من قبيل الاحتياط ، وهذا من فضل الله علينا .

    الحديث عن الكبد يطول ، أولاً إنه مصنعٌ يُنْتِجُ مواد كثيرة ، إنه مصنع ينتج هرمونات تحافظ على ضغط الدم في مستوىً معين ، فإذا اختل الكبد ، أو تشمع اختل معه ضغط الدم .

    إنه يصنع بروتينات التجلُّط ، وبروتينات التميُّع ، ومن توازن التميُّع مع التجلُّط يبقى الدم سائلاً في الأوعية والشرايين ، لو زاد هرمون التجلط لأصبح الدم وحلاً ولمات الإنسان ، ولو زاد هرمون التميُّع لفقد الإنسان كل دمه من جرحٍ بسيط ، فمن خلال التوازن بين التميّع والتجلّط يبقى الدم بهذا الوضع الراهن .

    الكبد يصنع كريات الدم الحمراء للجنين قبل أن تبدأ معامل نقي العظام .

    الكبد يحول السكر الزائد إلى نشاء تمهيداً لتخزينه في الجسم .

    الكبد يصنع السكر الذي هو في حاجةٍ إليه من المواد الدهنية .

    الكبد يصنع الكولسترول ، مصنع من أعلى درجة . والكبد يفرز في اليوم الواحد لتر ونصفًا من الصفراء ، تعين على هضم المواد الدهنية وامتصاصها .


    يا أيها الإخوة الأكارم ... والكبد مستودع ، يولِّد الحديد للجنين ما يكفيه مدة ستة أشهر إلى أن يأكل من الطعام الخارجي .

    والكبد يخزن الحديد والنحاس والفيتامينات ومصادر الطاقة .

    والكبد يتولَّى طرح السموم ، والتخلُّص من نتائج التمثيل الغذائي ، إذ يحوّل نتائج التمثيل الغذائي إلى حمضٍ للبول تمهيداً لطرحه في الكليتين .

    والكبد يتخلَّص من زوائد الهرمونات ، هو خط دفاعٍ ضدَّ السموم ومستودعٌ ، ومصنعٌ ، ويؤدي خمسمئة وظيفة بهذه الطريقة المعجزة ، وفي كلٍ منا كبد تحت جُنْحِهِ الأيمن .
    فيا أيها الإخوة المؤمنون ... حينما يقول الله عزَّ وجل :

    (( وفي أنفسكم افلا تبصرون ))

    ( سورة الذاريات )

    لو أننا أمضينا وقتاً طويلاً في درس خصائص الجسد ، وعظمة الأعضاء والأجهزة ، لأخذتنا الدهشة أمام عظمة الله عزَّ وجل .



    منقول
     

مشاركة هذه الصفحة