هطول امطار غزيرة على السعودية تودي بحياة 31شخصا.

الكاتب : ibnalyemen   المشاهدات : 482   الردود : 0    ‏2005-04-29
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-04-29
  1. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,913
    الإعجاب :
    703
    الأمطار والسيول تقتل 31 شخصا في السعودية

    أبها: علي البشري جدة: سلمان العوبثاني
    لقي 31 شخصا مصرعهم في السعودية في السيول التي ترافقت مع رياح قوية وأمطار غزيرة هطلت على مدينة جدة وضواحيها ومنطقة عسير في الجنوب أمس. وكان 25 شخصا قد لقوا مصرعهم، عشرة منهم من عائلة واحدة، أمس في عقبة ضلع بمنطقة عسير (جنوب السعودية) إضافة إلى إصابة 3 أشخاص تم نقلهم إلى المستشفى إثر تعرض المنطقة لسيول جارفة بعد أن تلقى مركز القيادة والسيطرة بمديرية الدفاع المدني بمنطقة عسير بلاغا بذلك.
    وفي جدة لقي 6 أشخاص حتفهم في حي المنتزهات «شرق جدة» جراء الأمطار التي هطلت فجر أول من امس على مدينة جدة وضواحيها، أربعة منهم من أسرة سعودية و2 من المقيمين، احدهما مصري الجنسية. وكان هذا الحادث جراء تهدم منزلهم الشعبي من قوة الرياح وغزارة الأمطار.
    [​IMG]
    وكانت الأمطار بدأت في الهطول مصحوبة بزخات من البرد الساعة الرابعة والنصف فجراً، بعد أن سبقتها رياح شديدة ، وعواصف رملية، وصواعق، وكان هطولها على مدينتي مكة المكرمة وجدة في نفس الوقت، وامتدت لساعتين، وكانت أكثر الأماكن تضرراً هي مناطق الأودية في شرق الخط السريع لمدينة جدة (أم السلم، حي المنتزهات) بالإضافة إلى الأحياء الشعبية. وكونت إدارة الدفاع المدني في جدة 21 فرقة إنقاذ، قبيل هطول الأمطار، وذلك بعد تلقيها نشرة رئاسة الأحوال الجوية بهطول الأمطار، كما شاركت مروحيتان من الدفاع المدني بالطواف فوق جدة لاكتشاف الاختناقات، والأماكن التي تحتاج إلى إسعافات.

    غرفة العمليات تلقت اكثر من 100 بلاغ متنوع عن سقوط لوحات في الطرق الرئيسة ودخول مياه الامطار الى المنازل والتماس كهربائي وغيرها. وأشارت مصادر في الدفاع المدني إلى أن هطول الأمطار الكثيفة التي شهدتها منطقة السودة أدت إلى إحداث سيول جارفة تمكنت من النزول إلى منطقة تهامة ذات الانحدار الشديد حيث أدت هذه السيول إلى جرف السيارات عند النفق الثاني بالعقبة على الرغم من ان الجو كان صحوا عندما بدأت السيول في مداهمة المنطقة.

    ومن جانب آخر، أوضح حسين القحطاني خبير الأرصاد في الرئاسة العامة للأرصاد الجوية، أن ما حدث كان عبارة عن «تعمق منخفض السودان في طبقات الجو العليا إلى مستوى 10 آلاف قدم، وتلاقيه مع منخفض حركي، ولد هذه الظاهرة المصحوبة برياح شديدة». وتوقع القحطاني أن الأجواء ستكون غداً في مدينة جدة عادية، وأن الظاهرة التي حدثت ستتحول إلى المناطق الوسطى، وحائل، والقصيم، وأضاف «بلغت سرعة الرياح في مدينة جدة صباح أمس الخميس 60 كيلومترا في الساعة، مع ارتفاع في الموج بلغ مترين».

    =====================
    لا حول ولا قوة الا بالله وانا لله وانا اليه راجعون كذلك تسببت هذه الامطار في خسائر مادية تقدر بمئات الملايين تكبدها التجار جراء دخول السيول والامطار الى مستودعاتهم نسال من الله العوض للجميع.
     

مشاركة هذه الصفحة