طفل في الروضة يقبل الفتيات بطريقة هستيرية

الكاتب : aborayed   المشاهدات : 406   الردود : 1    ‏2005-04-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-04-27
  1. aborayed

    aborayed قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-08-03
    المشاركات:
    7,186
    الإعجاب :
    0
    [frame="1 80"][frame="1 80"][frame="1 80"]--------------------------------------------------------------------------------

    طفل يقبل الفتيات بالروضة بطريقة هستيرية
    تحدثت أحدى المعلمات قائلة " إني أتولى صفاً يضم أطفالاً من الجنسين، من أول يوم حضر فيه هذا الطفل لاحظته يقوم بتقبيل البنات فقط بطريقة هيسترية، حتى البنات خارج الصف، وكنت أظن أن ذلك أثر عادي، إذ كيف يتسنى لطفل في مثل سنه أن يرتكب فعلاً جنسياً، وكنت أنظر للأمر بعين الهزل ونتبادل الضحكات عندما نتحدث عن هذا الطفل مع زميلاتي، إلى أن جاء اليوم الذي كنت جالسة فيه بين الأطفال براحتي، إذ بي أجد الطفل يختلس النظر لجسدي، ثم يقترب مني وينقض عليَّ بطريقة هيسترية مفزعة ويقبلني بشكل مستفز، شعرت معه أن رجلاً يغتصبني، فدفعته عني بقوة فبكى بكاءً شديداً ولكنه عاد مرة أخرى ليقبل زميلاته واحدة واحدة.. وبالتحليل والدراسة للحالة: اتضح أنه من أسرة تقيم السهرات الماجنة يتبادل فيها الرجال القبلات مع النساء مع قرقعة الكؤوس... ومع ملاحظة الطفل للسلوك المنحرف من نماذج أسرية محببة لدية اعتقد أن هذا السلوك مقبولاً ومحبباً لكي تعبر عن حبك للآخرين، وتكون فيه القبلات من نصيب النساء

    منقول[/frame][/frame]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-04-27
  3. aborayed

    aborayed قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-08-03
    المشاركات:
    7,186
    الإعجاب :
    0
    [frame="1 80"]--------------------------------------------------------------------------------

    طفل يقبل الفتيات بالروضة بطريقة هستيرية
    تحدثت أحدى المعلمات قائلة " إني أتولى صفاً يضم أطفالاً من الجنسين، من أول يوم حضر فيه هذا الطفل لاحظته يقوم بتقبيل البنات فقط بطريقة هيسترية، حتى البنات خارج الصف، وكنت أظن أن ذلك أثر عادي، إذ كيف يتسنى لطفل في مثل سنه أن يرتكب فعلاً جنسياً، وكنت أنظر للأمر بعين الهزل ونتبادل الضحكات عندما نتحدث عن هذا الطفل مع زميلاتي، إلى أن جاء اليوم الذي كنت جالسة فيه بين الأطفال براحتي، إذ بي أجد الطفل يختلس النظر لجسدي، ثم يقترب مني وينقض عليَّ بطريقة هيسترية مفزعة ويقبلني بشكل مستفز، شعرت معه أن رجلاً يغتصبني، فدفعته عني بقوة فبكى بكاءً شديداً ولكنه عاد مرة أخرى ليقبل زميلاته واحدة واحدة.. وبالتحليل والدراسة للحالة: اتضح أنه من أسرة تقيم السهرات الماجنة يتبادل فيها الرجال القبلات مع النساء مع قرقعة الكؤوس... ومع ملاحظة الطفل للسلوك المنحرف من نماذج أسرية محببة لدية اعتقد أن هذا السلوك مقبولاً ومحبباً لكي تعبر عن حبك للآخرين، وتكون فيه القبلات من نصيب النساء

    منقول من الإيميل[/frame]
     

مشاركة هذه الصفحة